آخر الاخبار
الرئيسية / مجتمعنا / التقدم التكنولوجى سلاح ذو حدين.. سهَّل حياة البشر ودمرها فى وقت واحد..الأجهزة المنزلية قلصت مهام المرأة
التقدم التكنولوجى سلاح ذو حدين.. سهَّل حياة البشر ودمرها فى وقت واحد..الأجهزة المنزلية قلصت مهام المرأة

التقدم التكنولوجى سلاح ذو حدين.. سهَّل حياة البشر ودمرها فى وقت واحد..الأجهزة المنزلية قلصت مهام المرأة

 

هل تدركين أنه قديما كانت النساء تخصص يوما كاملا لقضائه فى غسيل الملابس، وهو ما يستغرق من وقتك الآن دقائق معدودة، وأن حصولهن على الماء الدافئ كان يحتاج مجهودا أكبر بكثير من فتحك للصنبور. للرجال، هل تذكر روايات جدك عندما كان يسرد لك رحلة سيره على الأقدام من وإلى محل عمله، والذى قد يبعد عن منزلة عددا من الكيلو مترات، تجتازها أنت الآن فى دقائق معدودة بسيارتك المكيفة.

 

لا تسعدوا بذلك ولا تظنوا أنكم محظوظين بدرجة كبيرة، فما قدمه لنا التطور التكنولوجى سلب مقابله الكثير من صحتنا البدنية وحالتنا المزاجية والنفسية. مهام المنزل انخفضت وزادت مقابلها مشاكل الحمل ونسب الولادة القيصرية ” قلة الحركة وفقر النظام الغذائى، من أهم الأسباب التى أدت لتغير تشريح عظام الحوض لدى النساء، وإصابتها بالضيق الشديد، مما صعب من إتمام الولادات الطبيعية، وساعد على زيادة نسب الولادات القيصرية “، هذا ما بدأ به استشارى أمراض النساء الدكتور عطية أبو النجا حديثه.

 

.مؤكدا أن أغلب الأسباب التى ساعدت على انتشار حالات الولادة القيصرية، ترجع لتغير السلوك الحركى للنساء وقلة بذلهن للمجهود الطبيعى، مما أدى إلى ضعف عضلات الحوض وتقلص عظامه، وهو ما زادت نسبته مع التقدم التكنولوجى والاعتماد على الأجهزة الكهربائية فى العديد من المهام المنزلية، التى اعتادت النساء قديما على القيام بها، و كانت تعد مصدر الحركة الوحيد لهن وخاصة فى المجتمعات العربية. فى حين نرى أن تلك النسب من الولادات القيصرية لم ترتفع بنفس المعدل فى الدول الأوروبية والأمريكية، وذلك نظرا إلى أن النشاط الحركى للنساء يعتمد على الرياضة بصورة أكبر، وبالتالى لم يتأثر بقلة المجهود المبذول فى المنزل، ففى النهاية تحرص جميع النساء فى الدول الغربية على ممارسة الرياضة بشكل يومى مما يسهم فى الحفاظ على نمو العظام وقوة العضلات بشكل سليم وغير معيوب.

 

السيارة أصابت الرجال بالسمنة وضعف الخصوبة

 

استشارى الذكورة والعقم الدكتور محمد الإمبابى يوضح أن ضعف الحركة وعدم ممارسة الرياضة، والتى من أهمها رياضة المشى، أثرت بشكل سلبى على توزيع الدهون فى جسم الرجل، وزادت من نسبة إصابته بالسمنة، وهو ما يعد أول وأهم الأسباب التى تؤثر بشكل مباشر على خصوبته وقدرته الإنجابية.

 

 

تعليقات فيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*