آخر الاخبار
الرئيسية / تقارير / 200 الف حالة طلاق فى 2016 ، القاهرة والاسكندرية وبورسعيد الأعلى طلاقا
200 الف حالة طلاق فى 2016 ، القاهرة والاسكندرية وبورسعيد الأعلى طلاقا

200 الف حالة طلاق فى 2016 ، القاهرة والاسكندرية وبورسعيد الأعلى طلاقا

مفاجآت جديدة كشفها الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء حول معدلات الطلاق فى مصر وأسبابه، فى أحدث تقاريره السنوية حول إحصاءات الزواج والطلاق لعام 2016 والتى سجلت 198 ألف حالة، حيث كشف الجهاز عن ارتفاع معدلات الطلاق خلال العام الماضى فى 3 محافظات هى “القاهرة، والإسكندرية، وبورسعيد”، حيث بلغ معدل الطلاق فى عام 2016 بمحافظة القاهرة 3.9 فى الألف، تلاها محافظة الإسكندرية بـ3.7 فى الألف، وبورسعيد بمعدل طلاق 3.5 فى الألف.

وأعلن الجهاز فى تقريره ، أن معدل الطلاق فى باقى محافظات الجمهورية تراوح من 3.1– 1.3 فى الألف، فيما جاء المعدل الأقل بمحافظة أسيوط، حيث سجل معدل الطلاق بها خلال العام الماضى 0.9 فى الألف، تلاها محافظة المنيا بـ1 فى الألف، ثم محافظتى سوهاج وجنوب سيناء بمعدل طلاق بلغ 1.1 فى الألف.

وفى السياق ذاته، أشار التقرير إلى متوسط سن المطلقين والمطلقات خلال عام 2016، حيث سجلت أعلى نسبة طلاق للذكور فى الفئة العمرية من 30 إلى أقل من 40 سنة “متوسط سن 38 عام”، حيث بلغ عدد الإشهادات بها 38578 إشهادًا بنسبة 20,1%، بينما سجلت أقل نسبة طلاق فى الفئة العمرية من 18 إلى أقل من 20 سنة، حيث بلغ عدد الإشهادات بها 751  إشهادًا بنسبة 0,4% من جملة الإشهادات .

فيما سجلت أعلى نسبة طلاق للإناث فى الفئة العمرية من 25 إلى أقل من 35 سنة “متوسط سن 32 عام”، حيث بلغ عدد الإشهادات بها 39778 إشهادًا بنسبة 20,7 %، بينما سجلت أقل نسبة طلاق فى الفئة العمرية من 65 سنة فأكثر، حيث بلغ عدد الإشهادات بها  1322 إشهادًا بنسبة 0,7% من جملة الإشهادات .

وجاء ضمن معدلات ومؤشرات الطلاق، الإشارة إلى أكثر المهن العملية التى ينتشر بينها حالات الطلاق، حيث احتل أصحاب المهن العلمية النسبة الأكبر بـ9.4% من إجمالى حالات الطلاق خلال العام الماضى، تلاهم عمال المهن العادية بـ9% والحرفيون بـ8.4%، فيما سجل عمال تشغيل المصانع  والفنيون نسب 7.8% و 6.3% بالترتيب من إجمالى حالات الطلاق التى تمت خلال العام الماضى.

يذكر أن هناك نسبة كبيرة من حالات الطلاق خلال العام الماضى، غير مبين بها مهنة الزوج، بينما المهن المبينة سجل أصحاب المهن العلمية النسبة الأكبر فى حالات الطلاق كما هو مبين فى الفقرة السابقة.

فيما جاء العاملون بالقوات المسلحة الأقل فى تسجيل حالات طلاق خلال العام الماضى بنسبة 0.5%، وطبقا للمؤهلات التعليمية سجلت أعلى نسبة طلاق للذكور فى الحاصلين على شهادة متوسطة، تلاهم من يقرأون ويكتبون، حيث بلغ عدد الإشهادات بالنسبة للحاصلين على شهادات متوسطة 63934 إشهادًا تمثل 33,3%.

جانب من عدد إشهادات الطلاق وتوزيعها النسبى طبقا لمهنة المطلق ونوع الطلاق

 بينما سجلت أقل نسبة طلاق فى الحاصلين على درجة جامعية عليا، وشهادات فوق متوسطة، حيث بلغ عدد الإشهادات بين الحاصلين على درجة جامعية عليا، 864 إشهادًا بنسبة 0,4% من جملة الإشهادات، وبالنسبة للإناث، سجلت أعلى نسبة طلاق فى الحاصلات على شهادة متوسطة، حيث بلغ عدد الإشهادات بها59321 إشهادًا تمثل 30,8%.

وسجلت أقل نسبة طلاق فى الحاصلات على درجة جامعية عليا، وأصحاب الشهادات فوق المتوسطة، حيث بلغ عدد الإشهادات بين الحاصلات على درجة جامعية عليا، 657 إشهادًا بنسبة 0,3% من جملة الإشهادات.

جدير بالذكر أن إجمالى عدد حالات الطلاق فى 2016 بلغ 198 ألفا و 384 حالة طلاق، منها 192 ألفا و 79 إشهادا للطلاق، و6305 حكم نهائى بالطلاق، فيما سجلت إشهادات الطلاق خلال 2016 انخفاضا بنسبة 3.9%، مقارنة بالعام السابق له مباشرة، والذى بلغ خلاله عدد إشهادات الطلاق نحو 199.8 ألف إشهاد.

وعن أسباب الطلاق، أوضح التقرير أن معظم أحكام الطلاق النهائية التى صدرت خلال العام الماضى، والبالغة 6305 حكم، صدرت بسبب الخلع، حيث بلغ عدد أحكام الطلاق الصادرة بسبب الخلع 4409 حكم ، و 618 حكم بسبب الإيذاء، فيما بلغ عدد أحكام الطلاق النهائية التى صدرت بسبب الخيانة الزوجية، 4 أحكام، تلاها حكم واحد فقط بالطلاق صدر بسبب تغيير الديانة.

ووفقا للتقرير، جاء من ضمن أسباب الطلاق فى مصر أيضا، غيبة الزوج أو حبسه، حيث حصلت 18 سيدة خلال العام الماضى على أحكام طلاق نهائية بسبب غيبة الزوج، فيما بلغ عدد الأحكام الصادرة بالطلاق بسبب حبس الزوج، 10 أحكام، تلاها عدد أحكام الطلاق الصادرة بسبب الأمراض والذى بلغ عددها 11 حكم خلال العام الماضى.

وجاء ضمن مؤشرات الطلاق الواردة بالتقرير أيضا، أكثر الأشهر التى سجلت حالات طلاق خلال العام الماضى، حيث سجل شهرى أغسطس وأكتوبر النسب الأكبر فى حالات الطلاق خلال عام 2016، إذ بلغت حالات الطلاق فى شهر أغسطس نحو 19 ألفا و 223 حالة طلاق، تلاه شهر أكتوبر والذى سجل 18 ألف و 891 حالة، بينما سجل شهر يونيو 2016 أقل أشهر العام فى عدد حالاعت الطلاق بنحو 10 الآف حالة من إجمالى عدد حالات الطلاق خلال العام الماضى.

تعليقات فيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*