آخر الاخبار
الرئيسية / أخبار / نشاط الرئيس السيسي والشأن المحلي يتصدران اهتمامات صحف القاهرة
نشاط الرئيس السيسي والشأن المحلي يتصدران اهتمامات صحف القاهرة

نشاط الرئيس السيسي والشأن المحلي يتصدران اهتمامات صحف القاهرة

أبرزت صحف القاهرة  ، نشاط الرئيس عبدالفتاح السيسي، وعددا من قضايا الشأن المحلي.

ففي متابعتها لنشاط الرئيس عبد الفتاح السيسي.. ذكرت صحيفة “الأهرام”، في صفحتها الأولى، أن الرئيس السيسي كلف الحكومة بتوفير السلع الغذائية في الأسواق بكميات وأسعار مناسبة، وتشديد الرقابة على الأسواق ومنافذ البيع، والتصدي لحالات الخروج على القانون، للتأكد من عدم المغالاة في الأسعار وزيادة منافذ التوزيع وبذل أقصى الجهد لتخفيف الأعباء على المواطنين، خاصة محدودي الدخل والفئات الأولى بالرعاية.

وأكد الرئيس ضرورة التيسير على المزارعين لإنجاح موسم توريد القمح وتسلم أكبر قدر من القمح المحلي، كما وجه بسرعة الانتهاء من تنفيذ مشروع الصوامع والشون الحديثة لضمان التخزين الجيد لما يتم توريده من القمح، وبما يسهم في تقليل نسبة الفاقد.

وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال اجتماع الرئيس أمس مع كل من المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، وطارق عامر محافظ البنك المركزي، ووزراء الدفاع، والخارجية، والداخلية، والإسكان، والاستثمار، والعدل، والمالية، والقائم بأعمال رئيس المخابرات العامة، ورئيس هيئة الرقابة الإدارية، حيث استعرض الرئيس نتائج مشاركته في قمة الاتحاد الأفريقي والقمة الثلاثية مع السودان وإثيوبيا .

ونقلت “الأهرام” عن السفير بسام راضي المُتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية قوله إن الرئيس استعرض، خلال الاجتماع، تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي والنمو المستدام، بالإضافة إلى موقف توريدات القمح في ضوء قرب موسم الحصاد وآخر جهود تطوير مثلث ماسبيرو، وطلب الرئيس سرعة الانتهاء من تعويض الأهالي وإخلاء سكان المثلث بصورة عاجلة.

وفي تناولها لنشاط الرئيس عبدالفتاح السيسي، ذكرت صحيفة “الجمهورية” أن الرئيس السيسي يشهد، خلال ساعات، الافتتاح الرسمي لتشغيل حقل ظهر للغاز الطبيعي غرب بورسعيد.. ويصل معدل إنتاج الحقل في المرحلة الأولى نحو مليار قدم مكعب غاز يومياً.. وباستكمال باقي مراحل المشروع يصل الإنتاج إلى نحو 2.7 مليار قدم مكعب يومياً بنهاية 2019 ويحقق الحقل الاكتفاء الذاتي من الغاز وزيادة الاحتياطي بنسبة 3 أضعاف من إنتاجية الغاز .

وأوضحت الصحيفة أن الرئيس سيشاهد فيلماً تسجيلياً قصيراً يصور مراحل العمل في الحقل الذي بدأ منذ 13 شهراً فقط ويوضح أعمال الحفر ومد مواسير الغاز إلى المصنع الملحق به على شاطئ بورسعيد والذي ساهم فيه قرابة الـ 3 آلاف عامل وفني ومهندس.

وأشارت إلى أن الرئيس سيستمع إلى شرح من المهندس طارق الملا وزير البترول عن مراحل إنتاج الحقل والتوقعات المستقبلية للمرحلتين الثانية والثالثة وذلك بحضور المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء وعدد من الوزراء واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد.

من جانبه، أكد محافظ بورسعيد أن سرعة إنهاء الأعمال في الحقل ساعدت كثيراً في تحقيق الإنجاز الذي يعد أحد أكبر الاكتشافات التي تم تحقيقها بمنطقة البحر المتوسط بالقرب من سواحل المحافظة ويعد أحد المشروعات القومية العملاقة التي تحظى باهتمام كبير ومتابعة من الرئيس عبدالفتاح السيسي.

ووجه المحافظ الشكر لجميع العاملين بالمشروع على معدل العمل الذي انتهى بشكل مشرف وسيكون له تأثير إيجابي على الحياة المجتمعية اقتصادياً واجتماعياً بمنطقة غرب بورسعيد وتحويلها إلى إحدى المناطق الواعدة حيث يتواكب مع المشروع بناء أكبر صرح تجاري وتسويقي وبناء فندق 5 نجوم بالإضافة لإقامة منتجع سياحي كبير على مدخل قريبة الديبة الشمالي.

وتحت عنوان “الوطنية للانتخابات تعلن القائمة المبدئية للمرشحين لرئاسة الجمهورية”، ذكرت صحيفة “الأهرام” أن الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، أعلنت القائمة المبدئية للمرشحين لانتخابات رئاسة الجمهورية التى ضمت كلا من الرئيس عبد الفتاح السيسى وموسى مصطفى موسى رئيس حزب الغد وعدد الإقرارات التى حصل عليها كل منهما أو التزكيات من أعضاء مجلس النواب، حيث حصل السيسى على 161 ألفا و707 تأييدات من المواطنين، و549 تزكية من أعضاء مجلس النواب، بينما حصل موسى على 20 تزكية من نواب البرلمان.

ونقلت الصحيفة عن المستشار محمود الشريف المتحدث باسم الوطنية للانتخابات، قوله إن الهيئة ستتلقى غدا وبعد غد، اعتراضات المرشحين، على أن يتم الفصل فى الاعتراضات فى موعد أقصاه 5 فبراير ويخطر المرشح المستبعد إذا ما رأت الهيئة استبعاده فى 6 فبراير، وحددت الهيئة أيام 7 و8 فبراير لتلقى تظلمات المرشحين و8 و9 فبراير للبت فيها، و10 و11 فبراير لتقديم الطعون عليها أمام المحكمة الإدارية العليا وتفصل المحكمة فى تلك الطعون لمدة 10 أيام تنتهى فى 21 فبراير.

وتابع قوله إن آخر موعد لسحب طلبات الترشح واختيار المترشحين للرموز الانتخابية وفقا لأسبقية تقديم طلبات الترشح سيكون يوم 22 فبراير، على أن تعلن القائمة النهائية لأسماء المرشحين ورموزهم ويتم نشرها يوم 24 فبراير، وأن الوطنية للانتخابات حددت 28 يوما لبدء الحملة الانتخابية اعتبارا من 24 فبراير وحتى 23 مارس القادم .

وأكد الشريف أن الهيئة تواصل كل الاستعدادات للعملية الانتخابية، سواء فى تحديد اللجان العامة، والتى تم معاينتها بالفعل، وكذا اللجان الفرعية وتجهيزها، من حيث توفير صناديق الاقتراع والحبر الفسفورى وغيرها، فضلا عن تهيئة بعض مقار اللجان الفرعية لاستقبال ذوى الإعاقة عبر توفير كراسى متحركة لهم وقيامهم بالتصويت فى لجان بالطابق الأرضي.

وفى الشان العالمي، ذكرت صحيفة “الأهرام” أنه في تصعيد أمريكي جديد ضد روسيا، نشرت وزارة الخزانة الأمريكية “قائمة بوتين” التي تضم أسماء 210 وزراء ومسئولين ورجال أعمال روس، سيخضعون لعقوبات بموجب قانون يهدف إلى معاقبة موسكو لتدخلها المفترض في الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي فاز فيها دونالد ترامب.

وأكدت الصحيفة أنه في غضون ذلك اعترضت طائرة روسية مقاتلة من طراز “سوخوي 27” طائرة تجسس أمريكية فوق البحر الأسود، ما دفع وزارة الخارجية الأمريكية إلى الاحتجاج على المناورة بوصفها “غير آمنة”.

وعن لقاء وزير الدفاع مع ضباط وصف وجنود المنطقة الغربية العسكرية، ذكرت صحيفة “الأخبار” أن الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي أكد أن القوات المسلحة ماضية بكل قوة في تحديث كافة الأفرع والتشكيلات وتزويدها بأحدث الأسلحة والمعدات والنظم القتالية المتطورة تزامناً مع المساهمة بشكل فعال في خطط التنمية الشاملة للدولة كذلك الاهتمام بالفرد المقاتل إداريا ومعيشيا ومعنوياً خاصة في المناطق النائية، وتوفير كافة الإمكانات لإحكام السيطرة الأمنية بجميع النقاط والمنافذ الحدودية، وما يتطلبه ذلك من يقظة وجاهزية دائمة وابتكار المزيد من الأساليب والأفكار الجديدة للتصدي للعناصر الإرهابية والمهربين على كافة الاتجاهات .

وأثنى القائد العام على ما يبذله حماة الغرب من جهد ومواقف بطولية خلال مواجهاتهم المستمرة مع العناصر الإجرامية وعصابات التهريب والمتسللين عبر الحدود الغربية والتصدي بكل شجاعة وتضحية للمخاطر والتهديدات التي تواجه أمن مصر القومي في ظل الظروف والتحديات الأمنية التي تواجهها منطقة الشرق الأوسط.

وأدار الفريق أول صدقي صبحي حواراً مع رجال المنطقة الغربية العسكرية وطالبهم باليقظة الكاملة والاستعداد الدائم والتواصل المستمر مع المرؤوسين، مؤكدا على ضرورة تحلي كل فرد مدني أو عسكري بعقيدة القتال في أداء الواجبات والمهام المكلف بها للنهوض بالوطن في كافة المجالات.

وشدد على ضرورة الفهم الكامل خلال تلك المرحلة لحروب الجيل الرابع،مطالبا بتحري الدقة في تناول واستيعاب كافة المعلومات المتعلقة بالأمن القومي المصري، مشيرا إلى أن القوات المسلحة مؤسسة وطنية صلبة ورجالها كانوا وسيظلون على قلب رجل واحد، ولاؤهم المطلق لمصر وشعبها العظيم.

وفي الشأن الاقتصادي، تحت عنوان “المركزي: احتياطي النقد الأجنبي يكفي لتغطية الواردات ٨ أشهر”.. ذكرت “الأخبار” أن البنك المركزي أعلن عن أن الاحتياطي الأجنبي الذي بلغ ٣٧٫٠٢ مليار دولار بنهاية ديسمبر الماضي، يغطي احتياجات الاستيراد في البلاد لمدة ٨ أشهر، وأوضح رامي أبوالنجا وكيل محافظ البنك المركزي لقطاع الأسواق أن البنك يستهدف الوصول بمعدل التضخم إلى أقل من ١٠٪ خلال المرحلة المقبلة.. ووصل الاحتياطي الأجنبي إلى أعلى مستويات له نهاية العام الماضي، كما هبط معدل التضخم إلى ٢١٫٩٪ في ديسمبر الماضي.

من ناحية أخرى، رحب خبراء الاقتصاد بتصريحات مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطي بصندوق النقد الدولي جهاد أزعور حول الوضع الاقتصادي في مصر، حيث توقع أزعور أن تصل معدلات النمو بنهاية العام المالي الحالي إلى ٥٪، وأكد أن برنامج الإصلاح الاقتصادي المصري حقق في عامه الأول نتائج طيبة، حيث ارتفع احتياطي النقد الأجنبي وتحسن التصنيف الائتماني لمصر.

وأكد الخبير الاقتصادي د. فخري الفقي أن هذه التصريحات شهادة ثقة من صندوق النقد وتأكيد على أن مصر قامت بإصلاحات اقتصادية خلال السنوات الأربع الماضية بشكل جيد وأن نتائج هذه الإصلاحات بدأنا نحصدها من خلال المشروعات الكبرى، وقال إن تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي بنهاية العام الجاري يوفر مبالغ ضخمة كان يتم تخصيصها للاستيراد، وطالب بضرورة الاستفادة من هذه الشهادة وتسويق الاقتصاد المصري وزيادة فرص الاستثمار.

من جانبه أكد د. عبد المنعم السيد مدير مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية أن الدولة تسعى للوصول إلى معدلات النمو من خلال المشروعات التي يتم تنفيذها، وأوضح أن معدلات التشغيل في مصر زادت لأن معدلات البطالة انخفضت وفقا لآخر تقرير للجهاز المركزي للإحصاء والتعبئة في أول يناير، حيث كشف عن أن معدلات البطالة في مصر تراجعت إلى 11٫4% وهذا يدل على أن هناك حوالي مليون ونصف المليون فرصة عمل جديدة في سوق العمل هذا العام .

وفي الشأن الاقتصادي أيضا، ذكرت صحيفة “الجمهورية” أن مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطي بصندوق النقد الدولي جهاد أزعور توقع أن تكون معدلات النمو الاقتصادي في مصر عام 2018 “جيدة” تصل إلى نحو 5% وهي أعلى من التوقعات السابقة.

ونقلت الصحيفة عن أزعور قوله إن برنامج الإصلاح الذي تبنته مصر حقق في عامه الأول نتائج إيجابية حيث ساهم في تحسين الوضع المالي بصورة ملحوظة من خلال رفع احتياطي النقد الأجنبي ومعالجة المشكلة المزمنة التي واجهت سوق النقد الأجنبي وزيادة الاستثمار وتدفق رأس المال وتحسن التصنيف السيادي لمصر.

وأضاف أن التوقعات الخاصة بمؤشرات التضخم هي الأخرى جيدة بعد أن انخفض حاليا إلى 22% ومن المتوقع أن يصل إلى 12% بنهاية العام الحالي وذلك بعد أن كان قد وصل إلى أكثر من 30% واصفا هذا بأنه هدف اقتصادي أساسي لأن التضخم يلعب دورين سلبيين وهما خلق حالة من عدم الاستقرار و”ضريبة مقنعة” يدفعها جميع المواطنين على حد تعبيره.

وتوقع حدوث انخفاض أكبر في عجز الموازنة هذا العام مقابل العام الماضي، كما توقع أن ميزان الحساب الجاري الذي يعكس الحركة التجارية والاستثمارية والخدمية سيشهد تحسنا، مؤكدا أهمية أن تستعيد مصر دورها الاقتصادي الكبير في المنطقة لكي تستفيد من التحسن الذي يشهده الاقتصاد العالمي وذلك من خلال زيادة نمو الصادرات وجلب استثمارات أكثر.

تعليقات فيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*