آخر الاخبار
الرئيسية / رياضة / الإعلام الروسى يهتم بظهور محمد صلاح فى الملعب لأول مرة منذ انطلاق المونديال
الإعلام الروسى يهتم بظهور محمد صلاح فى الملعب لأول مرة منذ انطلاق المونديال

الإعلام الروسى يهتم بظهور محمد صلاح فى الملعب لأول مرة منذ انطلاق المونديال

سلطت الوكالات والصحف والمواقع الإخبارية والرياضية الروسية، الضوء على شخصية نجم منتخب مصر محمد صلاح الذى سيظهر فى أرض الملعب لأول مرة منذ انطلاق بطولة كأس العالم، وقدرته على تغيير مسار اللعبة، وكذلك على شخصية حكم المباراة المرتقبة، وذلك قبل يوم من المباراة الحاسمة بين منتخبى مصر وروسيا.

ونشر موقع (سبورت إكسبرس) تقريرا مفصلا مع صور وفيديوهات حول تدريبات المنتخب المصرى فى “جروزنى”، قبل توجهه إلى مدينة “سان بطرسبورج”.

وفى وقت لاحق نشر الموقع نفسه تقريرا آخر تحت عنوان: “لغز صلاح.. هل سيخرج نجم المنتخب المصرى ليواجه روسيا؟”، حيث استعرض قصة إصابة صلاح ومسيرة علاجه.

بدوره نقل موقع (سوفيتسكى سبورت) تصريحات لـ بافيل بوغريبنياك المهاجم السابق للمنتخب الروسي، الذى عبر عن ثقته فى قدرة اللاعبين الروس على هزيمة المنتخب المصرى، ليواجهوا الأوروجواى فى المعركة من أجل المركز الأول بالمجموعة الأولى.

لكن فياتشيلاف كولوسكوف الرئيس الفخرى لاتحاد كرة القدم الروسى، عبر عن رأى آخر فى مقابلة مع وكالة (نوفوستى) إذ شدد على أن المهمة الرئيسية للمنتخب هى تجنب الهزيمة.

وفى الوقت نفسه، اعتبر كولوسكوف أنه لا داعى للخوف من محمد صلاح، باعتبار أن “صلاح المنتحب المصرى” يختلف كثيرا عن “صلاح نادى ليفربول”.

أما صحيفة (موسكوفسكى كومسوموليتس) فأشارت إلى تصريحات فيتالى موتكو نائب رئيس الوزراء الروسى المكلف بشؤون الرياضة، الذى يرى أن المنتخب الروسى لن يواجه مشاكل خلال المباراة المرتقبة إذا لعب على مستواه العادى.

فيما تطرقت وكالة (انترفاكس) إلى شخصية حكم المباراة المرتقبة، وهو الباراجوايانى إنريكى كاسيريس الذى يخوض بطولة كأس العالم لأول مرة فى مسيرته المهنية، لكن الحكم البالغ من العمر ٤٤ عاما يملك خبرات واسعة فى إدارة المباريات الدولية على مختلف المستويات.

وتناقلت وسائل الإعلام تصريحات فيكتوريا لابيريوفا سفيرة بطولة كأس العالم ٢٠١٨، التى تقدمت بدعوة الرئيس الروسى فلاديمير بوتين لحضور المباراة بين المنتخبين الروسى والمصرى، وذلك عبر حسابها الرسمى على موقع “تويتر.”

تعليقات فيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*