آخر الاخبار
الرئيسية / أخبار / 30 أكتوبر..النطق بالحكم في إعادة محاكمة 5 متهمين في قضية “خلية الزيتون”
30 أكتوبر..النطق بالحكم في إعادة محاكمة 5 متهمين في قضية “خلية الزيتون”

30 أكتوبر..النطق بالحكم في إعادة محاكمة 5 متهمين في قضية “خلية الزيتون”

قررت محكمة جنايات القاهرة في جلستها المنعقدة،  برئاسة المستشار حسن فريد، تحديد جلسة 30 أكتوبر المقبل، للنطق بالحكم في إعادة محاكمة 5 متهمين في قضية اعتناق فكر التكفير والجهاد المسلح وارتكاب حادث السطو المسلح على محل للمجوهرات بمنطقة الزيتون، والمعروفة إعلاميا بقضية “خلية الزيتون”.
وكان النائب العام أحال القضية إلى المحاكمة في ختام التحقيقات التي باشرتها نيابة أمن الدولة العليا، حيث نسبت إلى المتهمين إنشاء جماعة أسست على خلاف القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين تحت مسمى (سرية الولاء والبراء) التي تدعو إلى تكفير الحاكم وإباحة الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة، والاعتداء على أفراد الشرطة والسائحين الأجانب والأقباط واستحلال أموالهم وممتلكاتهم، واستهداف المنشآت العامة والبترولية والمجرى الملاحي لقناة السويس والسفن المارة بها بهدف الاخلال بالنظام العام وتعريض سلام المجتمع وأمنه للخطر وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها الجماعة في تحقيق أغراضها.
كما نسبت النيابة إلى عناصر وأفراد الخلية قتل صاحب أحد محال المصوغات والمشغولات الذهبية بمنطقة الزيتون و3 من العاملين لديه عمدا مع سبق الإصرار والترصد لتمويل عملياتهم الإرهابية، والقيام بأعمال عدائية ضد السائحين الأجانب والأقباط المصريين وناقلات النفط بقناة السويس، وكذا خطوط البترول والغاز الطبيعي الرابطة بين محافظتي السويس والإسكندرية.
ونسبت إليهم تصنيع محرك نفاث يمكن استخدامه في تصنيع طائرة بدون قائد لاستعمالها في أعمال الخلية العدائية، وتصميم سيارات يمكن تسييرها عن بعد دون قائد وتتصل بهواتف محمولة للتحكم بها، وأيضا عمل تصميمات لمحركات نفاثة تعمل بالوقود والهواء، وتصميم قنبلة طائرة التي تعرف أيضا بالصاروخ (في وان) الذي استخدم في الحرب العالمية الثانية وإدخال تعديلات عليه وتوجيهه وإطلاقه بواسطة محرك يعمل بالوقود والهواء ووسيلة اشعال كهربائية، فضلا عن أجهزة (جي بي اس) لتحديد المواقع والأماكن من خلال احداثيات عبر الأقمار الصناعية.

تعليقات فيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*